2020/10/25 6:52 صباحًا
الصفحة الرئيسية / أخبار الرياضة / التعاون وبرسيبوليس يبلغان ثمن نهائي دوري أبطال آسيا

التعاون وبرسيبوليس يبلغان ثمن نهائي دوري أبطال آسيا

بلغ فريقا التعاون السعودي وبيرسيبوليس الإيراني الدور ثمن النهائي “دور الـ16” لبطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم، بفوز الأول على الدحيل القطري، والثاني على الشارقة الإماراتي، اليوم الخميس، ضمن منافسات الجولة السادسة والأخيرة للمجموعة الثالثة، لمنطقة غرب آسيا.

في المباراة الأولى، وعلى ملعب المدينة التعليمية، حقق التعاون السعودي فوزاً ثميناً على الدحيل القطري 1-0، بهدف الأسترالي ميتشيل دوك في الدقيقة 86.

ليرتفع رصيد التعاون لـ9 نقاط، ويرتقي للمرز الثاني في المجموعة، ويضمن العبور للدور الثاني.

وبادر الدحيل للهجوم من البداية، وسنحت له فرصة في الدقيقة الثامنة، عندما انطلق ادميلسون في الجهة اليسرى وأرسل كرة خطيرة تهادت أمام المرمى ولم تجد من يتابعها داخل الشباك.

ولكن بعد ذلك عانى لاعبو الدحيل في اختراق التنظيم الدفاعي المحكم من لاعبي التعاون، فغابت الفرص الخطرة أمام المرمى.

ولكن الفريق القطري أضاع فرصة تسجيل الهدف الأول في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول عندما مرر كريم بوضياف كرة بينية إلى المعز علي في مواجهة المرمى ليسدد كرة ارتدت من الحارس كاسيو.

مع انطلاق الشوط الثاني بدأ التعاون يظهر بصورة أفضل، حيث كان لاعبو الفريق يدركون أن تحقيق الفوز يمنحهم بطاقة التأهل للدور الثاني، فباتوا يستحوذون أكثر على الكرة ويحاولوا شن الهجمات على مرمى الدحيل.

ولكن جناح الدحيل ادميلسون انطلق في هجمة سريعة على الجهة اليسرى وتقدم على حافة منطقة الجزاء قبل أن يسدد كرة سيطر عليها الحارس كاسيو (53).

وكانت أخطر محاولات التعاون في الدقيقة 72 عندما نفذ سيدريك أميسي ركلة حرة مباشرة من الجهة اليسرى ذهبت خطيرة أمام المرمى لكن الحارس محمد البكري خاص ليبعد الكرة إلى ركلة ركنية.

ومن هجمة مرتدة كاد الدحيل يخطف هدف التقدم بعدما مرر خالد محمد الكرة إلى اسماعيل محمد في مواجهة المرمى ليسدد من فوق الحارس المتقدم كاسيو نحو الشباك الخالية، ولكن البديل سعد يسلم أبعدها قبل أن تعبر الخط (81).

ولكن التعاون خطف هدف التقدم إثر ركلة ركنية نفذها سلطان مندش وصلت على القائم القريب إلى ميتشل ديوك ليحولها رأسية في الشباك (86).

وفي المباراة الثانية، وعلى ملعب جاسم بن حمد، سحق بيرسبيليس الإيراني الشارقة الإماراتي 4-0.

وسجل رباعية: بيرسيبليس: شجاع خليل زاده (د2) وعيسى الكسير (د41) ووحيد أميري (د44) ومهدي عبدي قارا (د90+1).

ورفع الفريق الإيراني رصيده لـ 10 نقاط في الصدارة، ويضمن التأهل للدور الثاني، بينما تجمّد رصيد نظيره الإماراتي عند 7 نقاط في المركز الأخير في المجموعة.. 

وجاءت بداية المباراة مثيرة بعد أن افتتح بيرسيبوليس النتيجة عقب مرور دقيقتين فقط، وذلك عندما راوغ إحسان باهليفان دفاع الشارقة في الجهة اليسرى من منطقة الجزاء قبل أن يرسل كرة عرضية مُتقنة على رأس شجاعي خليل زاده داخل منطقة الست ياردات وضعها في أسفل الزاوية اليسرى للحارس عادل الحوسني.

وواصل الفريق الإيراني ضغطه على المنافس وكاد أن يضاعف النتيجة عبر باهليفان عندما سدد كرة قوية بيسراه من حافة منتصف منطقة الجزاء أبعدها مدافع الشارقة شاهين عبد الرحمن بقدمه اليمنى إلى ركنية (4).

وكانت أولى محاولات الشارقة الخطرة بعد مرور نحو نصف ساعة من زمن اللقاء عندما مرر إيغور كورونادو كرة عرضية جميلة من الجهة اليمنى وصلت إلى المنفرد ويليتون الذي سددها بقدمه اليسرى من وسط منطقة الجزاء تصدى لها حارس بيرسيبوليس حامد لاك ببراعة.

وعاد الفريق الإيراني ليُكثف من هجماته على منافسه، مما أسفر عن تسجيله الهدف الثاني عندما أرسل بشار رسن كرة عالية من ركنية ارتقى لها عيسى آل كثير الذي حولها رأسية قوية من منتصف منطقة الجزاء في الزاوية اليسرى للحارس الحوسني الذي فشل في التصدي لها (41).

وقبل دقيقة واحدة على نهاية الوقت الأصلي للشوط الأول، عزز بيرسيبوليس من تفوقه بإحرازه الهدف الثالث بواسطة وحيد أميري الذي ارتقى لعرضية أخرى أرسلها بهليفان بطريقة جميلة من على خط النهاية وضعها لاعب خط الوسط القادم من الخلف في الزاوية اليسرى بعيداً عن متناول الحوسني.

واستمر الفريق الإيراني في بسط سيطرته خلال الشوط الثاني حيث ركز على اللعب من خلال الأطراف خاصة من الجهة اليمنى عبر سيامك نعمتي وأحمد نور اللهي ومن أمامهما المتألق بشار رسن، في حين اعتمد الفريق الإماراتي على الهجمات المرتدة السريعة.

وكاد الشارقة أن يقلص الفارق عندما سدد كورونادو كرة قوية من خارج منطقة الجزاء أبعدها الحارس لاك قبل أن تصل إلى المهاجم الخطير ويليتون الذي صوّب بيسراه ليتألق حارس بيرسيبوليس بالتصدي للكرة مرة أخرى قبل أن يبعدها المدافع محمد كنعاني إلى ركنية (63).

وكاد البديل أوميد علي شاه أن يسجل الهدف الرابع للفريق الإيراني عندما صوّب كرة قوية زاحفة بقدمه اليسرى من خارج منطقة الجزاء مرت بجانب القائم الأيمن (88).

وفي الدقيقة الأولى من الوقت المحتسب بدل الضائع للقاء، نجح بيرسيبوليس في تعزيز تفوقه بالهدف الرابع إثر كرة عرضية من الجهة اليمنى وصلت إلى أرمان رمزاني في منتصف منطقة الجزاء الذي مررها إلى زميله مهدي عبدي غارة ليسددها بقدمه اليسرى قوية في الزاوية اليمنى للحارس الحوسني.

شاهد أيضا

ليفربول يجتاز شيفيلد بصعوبة ويتقاسم الصدارة مؤقتاً

DPA قلب ليفربول تأخره بهدف نظيف إلى فوز ثمين وصعب 2 – 1 على شيفيليد ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *